***منتديات شباب يكرا***الراب يتحدا الملل**
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» كل الاعضاء يدخلو
الأحد يونيو 21, 2009 4:39 am من طرف Admin

» على الجيمع الدخووول على هاذا الموضوووع ضروووري
الأحد يونيو 21, 2009 4:37 am من طرف Admin

» عروض متسكلات بطح
الثلاثاء يونيو 09, 2009 12:51 pm من طرف LORD MAN

» علمتينى الحياة
الثلاثاء يونيو 09, 2009 12:23 pm من طرف LORD MAN

» احلى بنات في العالم هههه
الثلاثاء يونيو 09, 2009 12:13 pm من طرف LORD MAN

» صور دراجه سوزوكي هايبوسا 2009 الجديده
الثلاثاء يونيو 09, 2009 12:03 pm من طرف LORD MAN

» الفنآنيـن يوٍم كآنـوٍآ في كلآس الجآمعـة ،، لآتفوٍتكـمـ ..:
الثلاثاء يونيو 09, 2009 11:58 am من طرف LORD MAN

» هده الوصية من المدينة المنورة من الشيخ احمد حامل مفاتيح حرم الرسول صلى الله عليه وسلم
الثلاثاء يونيو 09, 2009 11:54 am من طرف LORD MAN

» برنامج مشغل الجهار الخارجي كر ت الفيو
الإثنين يونيو 08, 2009 2:49 pm من طرف أسوم

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab
نوفمبر 2017
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930  

اليومية اليومية

تصويت

هل يكون اعجبكم هدة الموضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

هل يكون اعجبكم هدة الموضوع

مُساهمة من طرف LORD MAN في الإثنين مارس 16, 2009 1:19 pm

قال د. محمد سعيد رمضان البوطي حفظه الله :

لا أعلم يوماً من عمر الدهر كله ازدهت الإنسانية بفرحة غامرة وسعادة لاتوصف‏،‏ واكتست جلبات الفرحة والأنس والبهجة كاليوم الذي ولد فيه رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم‏،‏ ومن ثم من اليوم الذي بعث فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم‏،‏ ولو لم يكن هناك ما يعبر عن فرحة الإنسانية كلها بهذا الشكل الذي أقول بمولد رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا قول الله عز وجل‏:‏ ‏{‏وَما أَرْسَلْناكَ إِلاّ رَحْمَةً لِلْعالَمِينَ‏}‏ ‏ لكفى‏.‏ فكيف وقد أضاف الله عز وجل إلى ذلك قوله‏:‏ ‏{‏لَقَدْ جاءَكُمْ رَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ ما عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُمْ بِالْمُؤْمِنِينَ رَؤُوفٌ رَحِيمٌ‏}‏ ‏ فلاعجب أيها الإخوة أن ازدهت الإنسانية اليوم وجدّدت فرصتها هذه بذكرى مولد حبيبها المصطفى صلى الله عليه وعلى آله وسلم‏،‏ وعبرَّت عن هذه الفرحة بكل ما تملك التعبير عنها‏،‏ وقد علمنا جميعاً أن فرحة الإنسان انفعال قسري ولم يكن يوماً ما فعلاً اختيارياً‏،‏ الحب‏،‏ الابتهاج‏،‏ الفرحة‏،‏ التأثر بالذكريات‏،‏ كل ذلك انفعال يفرض نفسه على الكيان والشعور‏،‏ وليس فعلاً اختيارياً يريده الإنسان أو لايريده‏.‏

أيها الإخوة لا أفهم بالابتهاج بمولد رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا معنى واحداً هو التعبير الذي يجيش بين جوانح الإنسان ويضيق صدره به‏،‏ ويأبى إلا أن ينعش نفسه بالتعبير عنه‏،‏ ألا وهو حب العبد المؤمن برسول الله صلى الله عليه وسلم طبقاً لما قال وأوصى فيما رواه الشيخان والإمام أحمد والنسائي وابن ماجه من حديث أنس رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال‏:‏ ‏(‏‏(‏لايؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من ولده ووالده والناس أجمعين‏)‏‏)‏ قالوا هذا المعنى الوحيد لابتهاج الأمة الإسلامية بمولد المصطفى صلى الله عليه وسلم‏،‏ فإما أن نكون صادقين في هذا التعبير‏،‏ وإما أن نكون كاذبين‏،‏ والشواهد لابد أن تنطق إما بتصديقنا أو بتكذبينا‏،‏ متى تشهد الوقائع والشواهد بتصديقنا إن وضعنا في فرحتنا هذه معنى السلوك المتفق مع هذه الفرحة‏.‏
avatar
LORD MAN
وزير
وزير

عدد المساهمات : 77
نقاط : 261
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 18/02/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى